بلدية الخليل تنفذ حملة نظافة عامة بمشاركة سيّاح أجانب |
تاريخ النشر: 2019/08/06

بلدية الخليل تنفذ حملة نظافة عامة بمشاركة سيّاح أجانب

 

نظم قسم الصحة والبيئة في بلدية الخليل اليوم الثلاثاء، حملة نظافة عامة وتوعوية في شارع عين سارة، وذلك بمشاركة رئيس بلدية الخليل أ. تيسير أبو سنينة وعدد من أعضاء المجلس البلدي وممثلين عن محافظة الخليل وسلطة جودة البيئة وغرفة تجارة وصناعة الخليل ومركز "اكسلنس" ومجموعة من السيّاح الأجانب.

وأوضح رئيس قسم الصحة والبيئة في بلدية الخليل المهندس بدر حسونة أنّ هذه الحملة جاءت استجابةً للحاجة الملحة التي يفرضها الواقع، حيث أنّ شوارع المدينة تشهد سلوكيات مغايرة لديننا الإسلامي الحنيف الذي يحثنا على النظافة ويعتبرها جزء لا يتجزأ من الإيمان، مشيراً إلى أنّ هناك ملاحظة من سائح أجنبي وصلت للقسم تؤكد أنّ شوارع المدينة تكون في ساعات الصباح نظيفة نتيجة أعمال النظافة التي يقوم بها صنّاع الجمال التابعين للبلدية، وفيما بعد تمتلئ الشوارع بالنفايات بسبب استهتار بعض المواطنين من خلال عدم الالتزام بأساسيات النظافة ووضع النفايات في غير الأماكن المخصصة لها ورميها من المركبات، مضيفاً: "فكان لزاماً علينا أن نقوم بفعالية توعوية لإرشاد المواطنين وتوعيتهم وحثهم على الالزام بالنظافة العامة".

من جانبه، أشاد أبو سنينة بالدور الكبير الذي يقوم به صنّاع الجمال، مقدماً شكره لهم على جهودهم العظيمة في الحفاظ على نظافة المدينة، داعياً المواطنين إلى التقيد بالأنظمة والتعليمات الخاصة بالنظافة كل حسب موقعه ومكانه، مشدداً على أنّ نظافة المدينة مسؤولية مشتركة بين البلدية والمواطنين، معتبراً المواطن المسؤول الأول، حيث لابد أن يبدأ بنفسه، وباب منزله والحي الذي يسكن، مؤكداً أنّ رُقي الشعوب وحضارتها تُقاس بمستوى النظافة.

                                                                                                               قسم الإعلام

بلدية الخليل

6/8/2019

شارك هذا الموضوع